Console News, Gaming News, News, Reviews, مراجعات

مراجعة Dying Light 2

اولا قبل اي حاجة حابب اقول ان اللعبة ملهاش علاقة من ناحية القصة او المدينة او اي حاجة بالجزء الأول هيا تجربة منفصلة تماما احداثها بتحصل بعد 20 سنة من الجزء الأول تقدر تلعبها عادي من غير ما تلعب الجزء الأول.

 

*القصة و المهمات و الأنشطة الجانبية:

القصة بتحكي عن رحال اسمه ايدين راح لمدينة فيلدور عشان يبدأ رحلتة في البحث عن اخته ميا الي انفصل عنها في التجارب السريرية بسبب حدث معين حصل قبل 15 سنة و بيتم سرد الموضوع عن طريق Flash Back بين مهمات القصة الي هيا حوالي 20 مهمة رئيسية كل مهمة بتبقي حوالي ساعة لعب في المتوسط و اللعبة بتديك خيارات اثناء الحوارات الخيارات دي بعضها مش مؤثر و البعض الأخر ممكن يغير مجري القصة اصلا و حتي النهاية الي ليها 4 نسخ مختلفة.

خلينا متفقين القصة مش واحدة من نقط قوة اللعبة ودا بسبب مشاكل في الأداء الصوتي و حركة الوشوش والحبكة ودا طبيعي في اي لعبة بتقدم مسارات مختلفة للقصة لكن كان في احداث حلوة و مثيرة بتحصل بس وسط تكرار من مهمات من نوع وصل كذا و اجري ورا كذا و كلم كذا و تسلق كذا والي هوا علي الرغم من انه تكرار و بعض الأحيان فيه مط شويتين بس مش ممل بل ممتع كمان وهشرح النقطة دي قدام في جزء الGameplay.

اللعبة زي ما قلت احداثها بتقع في مدينة اوروبية خيالية اسمها فيلدور بتنقسم لقسمين فيلدور القديمة و فيلدور بنبدأ قصتنا في فيلدور القديمة بعد ما تحصل علي الحرية في التنقل في اللعبة هتلاقي كمية كبيرة جدا من الأنشطة الجانبية المختلفة والممتعة و الي في بعض الأحيان المهمات الجانبية بتبقي احلي من مهمات القصة زي في مثلا في احدى المهمات الجانبية بتحقق في سرقة مخزون طحين علي قد بساطة الفكرة الا ان المهمة كانت ممتعة و مدتها مش قصيرة يمكن خدت مني ساعة الا ربع عندنا برضو انشطة مختلفة بعضها بيظهر فجأة وانتا بتتحرك في المدينة زي انك تقضي علي اعداء معينين او تنقذ اشخاص وبتاخد جايزة فورية مقابل ده و في مسابقات باركور و تشغيل محطات الكهرباء او طواحين الهواء او محطات المياة او محطات الاذاعة و لما بتفتح اي مكان من دول بيبقى عندك خيارين يا تسلم المكان الي انتا فتحته ده لقوات حفظ الأمن الPK او للناجين و لكل جانب ميزات مختلفة بيدوهالك في الخريطة تساعدك اثناء اللعب يعني مثلا جانب الPK بيقدملك سيارات متفجرة و حاجات تساعدك في القتال و جانب الناجيين بيقوموك لو مت في منطقتهم وبيسعدوك في البقاء عموما و انتا و اختيارك فا انتا نوعا ما بتبقي مرتزق شغال علي الحياد بين الجانبين

واختياراتك و افعالك ممكن تيجي علي دماغك في القصة فا خد بالك في كمان اماكن في الخريطة بيبقي فيها زي Chest انتا بس الي بتقدر تفتحه بمفتاح معين معاك هتفهم من القصة و الChest ده بيديك نقط النقط دي بتزود بيها يا قدرة التحمل و القتال يا الصحة بجانب العناصر الكتير الي تقدر تجمعها في البيئة وبعدين تبيعها وتشتري بيها اسلحة او قنابل او ملابس .

لو فضلت اتكلم عن كمية المهمات الجانبية واشكالها وانواعها مش هخلص النهاردة فعلا كان عندهم حق ان اللعبة ممكن توصل ل500 ساعة لعب لأن كمية المحتوى في اللعبة بجد محترم و الGameplay ادماني هيخليك تستكشف.

  

 

الGameplay و الخريطة و نظام اللعبة :

بصو الGameplay هنا اقوي واحلي حاجة في اللعبة نظام الباركور الي عجب الناس في الجزء الأول رجع هنا و بتحسينات و تغييرات كبيرة علي طريقة الباركور وانتا الي بتحدد انتا عايز تفتح اني تغيير علي شكل Skills مختلفة تناسب طريقة لعبك الباركور في الاول ممكن يكون صعب شوية بسبب الStamina القليلة و عدم التعود بس بمرور الوقت الدنيا بتبقي زبادي خلاط و الحركات بتبقي متناسقة ودا من احد اسبابة تصميم الخريطة الرائع كل حاجة في البيئة بتساعدك علي الجري و التنطيط كل المباني تقدر تتسلقها و تجري عليها وتنط من مبني للتاني و بمرور الوقت هتاخد الطيارة الشراعية الي بتساعدك خصوصا في فيلدور الجديدة انك توصل اماكن عالية لأن الجزء دة بيبقي مليان ناطحات سحاب.

نيجي لتاني احسن جزء في اللعبة وهوا القتال برضو نفس النظام الي في الجزء الأول والي هوا بتجمع اسلحة مختلفة ممكن تبقي ساطور سيف عصاية بيسبول رجل كرسي منجل وغيرة و بينقسمو لأسلحة بتتمسك بأيد واحدة والي هيا خفيفة و ايدين الي هيا تقيلة والي بتسحب الStamina بتاعتك اسرع بس بتقدم ضرر اكبر وتقدر تعدل علي الاسلحة دي تضيف ليها سم او تضيف ليها زي نار بتطلعها في وش الأعداء وكل ما تحط اضافة ده بيزود من عمر السلاح ودي ملحوظة اللعبة مش هتقلهالك و بتقدر تطور الاضافات دي و تفتح Skills جديدة تناسب طريقتك زي انك تنط علي دماغ العدو الي قامك تفجرها او انك تعمل ضربة في الهوا تطير الي قدامك و غيرة كتير و الاعداء بينقسمو لنوعين المنشقين و طبعا الزومبي و الزومبي هنا في تنوع كبير شوية خاصة بليل بحيث ان في انواع تنفجر لما تقرب منك و انواع تصرخ وتلم الزومبيز الي حواليك و انواع تانية سريعة و النوع العادي طبعا البطيء الي مش بيعمل حاجة و غيرة

و طباع الزومبيز بيختلف من الصبح لبليل بحيث ان بليل خطر انك تمشي في الشوارع اصلا لأن لو اثرت الانتباه هتلاقي قطيع بيجري وراك من كل الانواع و اهرب بقي يا معلم ولو ماعرفتش تهرب ممكن تحاول تقاوم الأعداء او بالأصح تقطعهم بترسانتك المختلفة من الأسلحة والي الموضوع فعلا زي ما بيقولو Satsfiyng او مرضي لأنك بتقدر تقطع الزومبي حتت حرفيا و تفعص دماغتهم او تفصلها عن جسمهم اصلا ممكن الموضوع دموي شويتين بس هوا ممتع جدا و خد بالك ماتخليش الحماسة تاخدك لأن في عداد فوق بيوريك فاضل قد ايه مسموحلك تفضل في الضملة لأن لازم كل شوية تقف في الضوء البنفسجي والي ليه دور كبير في اللعبة ومدي جو للعبة مختلف عن اي حاجة تانية جربتها و مش عايز اشرح اكتر من كدا لازم تلعب عشان تفهم.

 

 

الجرافيك و الجانب التقني و الترجمة :

انا لعبت اللعبة علي جهاز XBOX Series X والي هوا يعتبر اقوي جهاز منزلي حاليا بس لسبب ما لو عايز تلعب علي 60 فريم لازم تقلل الدقة لحد 1080p و كمان بتضحي بتتبع الأشعة وبعض الخصائص التانية و بصراحة دا مش مقبول تماما علي لعبة حتي مش مصنفة لعبة جيل جديد فا نقول اه ماشي انما في كسل واضح ومن المطور اللعبة بالراحة تشتغل 1440p مع 60 فريم من وجهه نظري.

في اتنين مود كمان ولكن مش هتقدر تتأقلم معاهم لأنهم 30 فريم ودا هيتعب عينك لأنك بتلعب لعبة من منظور شخص اول ولعبة بتعتمد علي السرعة و الجري و التنطيط فا انا مش معتبرهم موجودين ولكن لو حابب تعرفهم فا واحد بيشتغل 1800p و 30 فريم وواحد 1080p و 30 فريم مع تتبع اشعة وبعض الخصائص الجرافيكية التانية الي بتحسن الصورة بشكل كبير شوية عكس الموديين التانيين و يمكن انا زعلان جدا لأن اللعبة من الناحية البصرية مش الحاجة الواو يعني اللعبة شكله حلو و كل حاجة بس لعبة جيل قديم يمكن فكرتني من ناحية الجرافيك بحاجة زي Far Cry 6 مثلا من ناحية المستوي بس يمكن بيعوض ده نقطة التوجه الفني لتصميم المدينة خاصة الأسطح لأنها مليانة عشب بيتحرك مع الهوا بيدي فعلا منظر جميل مع المباني الي تحسها شبه باريس شوية في فيلدور القديمة و بليل بتلاقي الضوء البنفسجي الي منتشر في اماكن معينة في الخريطة ولما الضوء دة او اي ضوء بينعكس علي الشخصيات بيدي تأثير حلو جدا لكن الي مش حلو جدا هوا شكل الشخصيات بعضهم تصميمه كويس البعض التاني تحسه مش قد كدا و للأسف ماكنش في في اللعبة تصوير لوشوش الممثلين وهما بيتكلمو فا بالتالي حركة الوشوش معمولة يدوي بالكمبيوتر والي شكلها روبوتي ومش واقعي.

الجانب التقني للعبة الحقيقة انا واجهني شوية Glitchs خلتني اقفل اللعبة وافتحها او اموت نفسي كذا مرة عشان ارجع للCheck Point لأن مش مديينك خيار انك ترجع بشكل يدوي لأخر نقطة لسبب ما دا بجانب بعض الBugs الطبيعية الي بتحصل في العاب العالم المفتوح زي انك تلاقي عناصر طايره في الهوا او انك تبقي ماسك في الهوا بدل السور مثلا.

اللعبة كمان بتقدم ترجمة عربي كويسة جدا للحوارات و القوائم بس معتمدة علي توجه الشخص الي بيترجم بحيث ان مثلا في احد المشاهد واحد بيقول

للتاني انا هقطع ** فا هوا ترجمها هقطع لسانك مثلا.

 

الصوتيات و الحوارات :

 

الصوتيات كانت كويسة بشكل عام كانت مخيفة بعض الاحيان بليل لما تسمع صوت الناس بتصرخ من الزومبي و صوت تقطيع الزومبي و طرطشة الدم كانت حلوة جدا

الساوند تراك مش ملفت كان بيقضي الغرض بس و ووجودة ماكنش كبير

الأداء الصوتي كان بشكل عام متواضع من كل الشخصيات معادا بعض الشخصيات الرئيسية زي ايدين و فرانك.

 

 

الخلاصة:

اللعبة بصراحة حلوة وممتعة بعيدا عن اي مشاكل نفطة قوة اللعبة هوا طريقة اللعب و التنطيط و الي معمول بشكل محترم جدا جدا يمكن دي احسن لعبة قدمت باركور بشكل عام فا لو انتا من محبي العاب البقاء و الزومبي و الجري و والقفز والباركور ، فاللعبة دي ليك

التقييم النهائي

8/10