Articles, Console News, News, الأخبار, مقالات

من مدير شركة سيجا الي رئيس نادي ليفربول.. اليكم قصة أفضل من رأس قسم الاكسبوكس

“لا داعي لإظهار الباسبورت فأنت الشخص الذي أعطى Shenmu للاكس بوكس”

هكذا قال أحد موظفي أمن مطار شيكاغو للشخص الذي:

1-أنقذ سيجا

2- ساعد على أعادة روح حصد الألقاب الي نادي ليفربول

3- صاحب الفضل في انتشار الالعاب المجانية لدىEA

4- والأهم من ذلك شارك في وضع أساس ال Xbox

هذه السيرة الذاتية بقلمي لرجل الأعمال ذو 65 عاما Peter Moore

1- من ليفربول الي إنقاذ سيجا

________________________________________________

من مواليد ليفربول وحاصل على درجة الماجستير في إدارة الأعمال، عمل في شركة سيجا بعد ذلك، ترقى سريعا حتى أصبح مدير قسم أمريكا لسيجا، عمل على تصميم واشراف ال Dreamcast والعابه، وبالرغم من قوة الجهاز وتمتعه بالخصائص الفريدة والجديدة وقوة العابه، فشل الجهاز في مواكبة جهاز Playstation 2 وفشل في سداد ديون شركة سيجا التي أوشكت على الإفلاس

فجاء Peter بحل عبقري لرؤساء سيجا في اليابان بأن يتم قطع انتاج Dreamcast وتتحول الشركة لطرف ثالث، وهذا ما حدث بالفعل.

2- من سيجا الي الجهاز الذي نقل صناعة الجيمنج للغرب

________________________________________________

في 20 يناير 2003 أصبح بيتر رئيس قسم الاكس بوكس لدى ميكروسوفت وذلك بسبب لمعان نجمه بفضل سيجا، وعند إنضمامه لميكرو كان يريد الاكس بوكس يكون خليفة شركة سيجا، فأصبحت العاب كثيرة من سيجا حصريا للXbox ، ولكنه يعلم هذا لا يكفي لمواجهة Playstation, وذلك بسبب بعض الالعاب القوية حصرية عليه على الرغم انها ليست من انتاج سوني، فلم يفعل مثل نينتندو في تعنتها، بل ذهب الي رؤساء شركات تلك الألعاب وكانت النتيجة:

العاب مثل GTA و Final Fantasy و Silent Hill و Resident Evil و Devil May Cry وغيرها الكثير من الألعاب التي ظن مستخدمي Playstation أنها حصرية للجهاز أصبحت متوفرة على الاكس بوكس، وتعمل بصورة أفضل على الاكس بوكس ايضا، فأصبح الاكس بوكس يحصل على كل الالعاب مثل البلايستيشن بالإضافة انها تعمل افضل عليه.

وعند إطلاق الجيل السابع Xbox 360 خدع بيتر الجميع بأن الجهاز يمتلك 256 ميجا بايتس من الرامات، فوضعت سوني نفس الكمية تلك من الرامات في جهاز Playstation 3، وعند إطلاق الجهاز فوجيء الجميع بامتلاك ال Xbox 360 ل 512 ميجا بايتس من الرامات، هذا الشيء كان ثوري لانه جعل الجهاز يستطيع بأن يقوم بعمل Party Chat مع اصدقائك سواء كانوا تلعبون أو لا تلعبون

بفضل قوة Xbox وقوة شبكته الاونلاين وبفضل قوة لعبة Halo التي صنعت تأثير ضخم في صناعة الجيمنج لدرجة أنها أصبحت pop culture لدى الناس، فبدأت صناعة الألعاب تتغير وتذهب الي العاب الملتي بلاير اونلاين، فلعب بيتر على ذلك، حيث أدرك أن هذا الشيء سيجعله يتفوق على سوني

فتوجه بيتر للشركات الأمريكية وأقام صفقات معهم لجعل لتسويق ألعابهم للاكس بوكس وإظهار قوة اللعب اونلاين، نمو هذه الألعاب جعل الشركات الغربية تنمو وتعلو على الشركات اليابانية وأصبح السوق الأمريكي هو صاحب الكلمة في تلك الصناعة لدرجة أنه أصبح بعد ذلك يطلق ال Playstation في امريكا اولا ثم اليابان، ولاول مره يأتي جهاز -Xbox 360- يتغلب على جهاز سوني

أيضا كان يعرف كيف يخطف الاضواء فعندما يعلن عن لعبة جديدة كان يرسم تاتوه باسم اللعبة على ذراعه من أعلى، وعند الكشف عن اللعبة في حدث ترفيهي ما يرفع التيشيرت رويدا رويدا حتى تظهر اسم اللعبة

ويرى الكثير من اللاعبين أنه ‏أفضل رئيس جاء لقسم الإكس بوكس، حتى أن فيل سبينسر بالرغم من الإمكانيات اللي عنده والدعم السخي إلا أنه حتى هذه اللحظة ما وصل لنجاحات بيتر موور.

– من ميكرو الي EA وازدهار الالعاب المجانية

________________________________________________

في يوليو 2007 انضم بيتر لشركة EA عشان يكون رئيس قسم EA Sports، ومن نجاح الي نجاح ترقى وأصبح تاني اهم واحد في الشركة بعد Don Mattrick رئيس التنفيذي لEA في عام 2011، وفي الوقت بيتر مور كان عاجبه أوي ال Free Business Module للألعاب، فأشرف على كذا لعبة من النوع ده أهمهم Star Wars The Old Republic

فضل بيتر في EA لسنوات طويلة الي أن اخيرا حقق حلمه الذي كان يحلم به صغيرا

تحقيق الحلم والعودة الي الوطن

________________________________________________

“أن محمد صلاح يعتبر قيمة جميلة بالدوري الإنجليزي، كما أنه يعزز من قيمة ليفربول فى المسابقة، كما أنه يمثل التنوع في عالم تمزقه الخلافات”

هكذا قال بيتر مور عن محمد صلاح في مؤتمر دبي الرياضي.

لان بيتر مور في يوليو 2017 رجع إلى ليفربول، لكي يصبح رئيس تنفيذي لنادي ليفربول وحصد النادي بعد مجيء بيتر على لقب بطل الدوري الانجليزي الممتاز وكأس العالم للأندية والأهم من ذلك لقب بطل الدوري الأبطال الاوروبي بعد غيابه عن هذا اللقب لأعوام كثيرة، لقد استطاع بيتر عن يشجع الكثير من المستثمرين بالمساهمة في النادي الأمر الذي جعل النادي ينتعش بتحسن حالته المادية وينعكس ذلك على الدعم الفني للنادي.

بينما كان يواصل بيتر إدارة النادي، أنشأ جمعية خيرية بأسمه في ليفربول المدينة التي ولد بها، وهدف الجمعية محاربة الفقر في المدينة والمساعدة في أبحاث السرطان، وفي شهر أغسطس 2020 غادر بيتر نادي ليفربول بعد اربع سنوات مليئة بالنجاحات، ولكن ليس لكي يرتاح، بل للرجوع مره اخرى للصناعة الالعاب مره اخرى!!

فها هو يعود إلى صناعة الألعاب مع الإعلان مؤخرا عن إنضمامه إلى مجلس إدارة Nifty Games وهي ناشر ألعاب للهواتف الذكية.

يبدو أنه رجل لا يوجد حدود لطموحاته❤️.

Thanks for reading ❤️.